كيف يمكن معرفة الطفل الخجول ؟

التعبير عن الخجل يتم بشكل مختلف عند كل طفل. ولكن في كثير من الأحيان يلاحظ بأن الطفل الخجول حين يوجد في مكان به غرباء يحاول أن يختفي وراء أمه أو لا يدع يد أبيه إلا نادرا.

ويحدث أيضا أن ينظر إلى الأرض عندما يحاول صاحب المتجر أن يقدم له حلوى مثلا. و الطفل الخجول لا يقدر الذهاب عند طفل آخر غريب عنه قصد اللعب معه. و لا يتكلم بصوت عال.

و في بعض الأحيان لا يجيب الإنسان البالغ، فتحمر وجنتيه و يطأطأ رأسه.

ما هي الأسباب المحتملة وراء  الخجل؟

عند العديد من الأطفال، الخجل هو مسألة مزاج. ويعتقد أيضا بأن هذا السلوك يحدد قبل الولادة، حيث يمكن أن تكون ذات أصول وراثية.

عند أطفال آخرين مصدر الخجل يكون من تجارب سلبية عاشها الطفل. حيث تلقى إهانات جعلته خائفا و لا يثق بنفسه. و يمكن أيضا للطفل أن يصاب بالخجل نظرا لأن والديه أيضا خجولين. فيتلقى منهم خوفهم و خجلهم.

هاته إذن 7 نصائح يمكن أن تساعد ابنك على تجاوز خجله:

  1. لا تترددي في الثناء على طفلك عندما يحاول أن يفعل شيئا و حين يحققه.
  2. تجنبي أي نوع من الضغط على طفلك. الطفل حينما يضطر عمل شيئ ما تحت الضغط ستكون النتائج عكسية.
  3. دعي طفلك يتخذ بعض القرارات الصغيرة. مثلا ماذا يكننا الغذاء اليوم؟ فهذا سيمكنه من تعزيز ثقته بنفسه.
  4. حيوان أليف بالمنزل يمكنه أن يكون له تأثير إيجابي في مساعدة طفلك على أن يكون أكثر مسؤولية، لاتخاذ المبادرات.
  5. يمكنك دعوة الأصدقاء الذين لديهم أطفال في نفس عمره. إنها استراتيجية لينة لخلق صداقات أطفال آخرين.
  6. تخيلي قصة لطفل خائف لا يريد اللعب مع الأطفال الآخرين مثلا. و احكيها له… من دون شعور طفلك سوف يتمثل  بهذه الشخصية الخجولة التي تشبهه، و سيحاول تقدم بعض الحلول، التي ستساعده هو أيضا.
  7. وأخيرا، أفهمي طفلك بأنك تحبينه أكثر من أي شيء آخر. و مستعدة لحمايته من كل مكروه. فذلك سيشعره بالأمان و الإطمئنان، و يزيده ثقة بنفسه، و يحرره من الخوف شيئا فشيئا.

timidite-3